القائمة الرئيسية

الصفحات

جديد

6 عوامل تجعلك مصمم بارع 2021

6 عوامل تجعلك مصمم بارع 2021

يُعتبر التصميم وسيلة لعرض فكرة أو ترويج لسلعة بطريقة إبداعية مبتكرة وغير تقليدية، حيث أن لكل مصمم طريقته في تنفيذ ذلك وهو حر في إبداعه ولكن هناك بعض الأساسيات الذي علي المصمم إتباعها وقد لا تكون ملاحظة بشكل كبير للعين، ولكنها تعبث بشكل واضح بعقل المشاهد وهنا في هذه اللحظة يكمُن نجاح التصميم وسنطرج لكم اليوم 6 عوامل اذا قمت بتنفيذها كما يجب أن تكون ستحصل علي تصميم ابداعي.

1- التوازن (Balance)


مما لا شك فيه التوازن يعد عاملا هاما جدا في التصميم ويستحق ان يتصدر القائمة، فعندما يقوم المصمم بأى ترتيب لعناصره يجب أن ينقل للمشاهد الإحساس بالاستقرار والاتزان من خلال توازن الأشياء و العناصر والألوان والقيم.
فيعتبر الاتزان أو التوازن هو أحد الخصائص الأساسية التي تلعب دورا هاما فى تقييم وتحسين العمل الفني والابداعي الذي تم تصميمه وتحقيق نوعا من القبول النفسى عند رؤيته، كإحساس بوجود الإنسان فى وضع معتدل قائم بشكل رأسي ومتوازن على أرضية بشكل أفقي.
علاوة علي أن مفهوم الاتزان ليس فقط موازنة جسم أو شكل فى فراغ، بل موازنة جميع الأجزاء والعناصر فى مساحة التصميم.

2- التباين (Contrast)


يٌعد ايضاً التباين من المبادئ الهامة للغاية ولا غنى عنها فى العمل الفنى الابداعي المُصمم، حيث أن التباين يعنى الاختلاف فى عناصر التصميم أو خاصية من خواصه لو من خواص كل عنصر علي حدا بطريقة تجعل العمل الفني او التصميم يلفت الانظار.
والجدير بالذكر أننا نلاحظ التباين بشدة فى الطبيعة فنجده فى اختلاف ألوان الثمار عن اشجارها علي سبيل المثال.
ولكن عزيزي المصمم عليك ان تعلم أن التباين ليس فقط تباين الألوان .. بل يوجد للتباين العديد من الأنواع واليك بعض الأمثلة :
  • تباين من خلال الحجم
  • تباين من خلال تغيير الشكل
  • تباين من خلال اللون
  • تباين من خلال الاتجاه
  • تباين من خلال تغيير الشفافية وتركيز العناصر

3- الإيقاع (Rhythm)


يكمُن جوهر الإيقاع في حالة من حالات التغير، حيث يُعتبر الإيقاع مجال لتحقيق الحركة، فالحياة والكون بكل مظاهرهما يخضعان لعاملين رئيسين هما الحركة والتغيير اللذين يمثلان السمة الأساسية التي تحكم انتظام العلاقات والاشكال فى الطبيعة او الاعمال الفنية.
فالإيقاع هو قانون الحياة الذي ينظم حركتها واستمراريتها ، فهو القانون الذي يجمع بين السكون والحركة والتغير والثبات.
وعندما يحاول الفنان المصمم تحقيق الإيقاع، فإنه يضفي نوعا من الحيوية والتنوع وجماليات النسبة القائمة على التوازن داخل التصميم.
وهناك ٤ أنواع للإيقاع سنذكرها لكم في الاسطر التالية:
  • النوع الأول وهو الإيقاع الرتيب:
وهذا النوع من الايقاع تتشابه فيه كل الوحدات والمسافات تشابه تام من جميع النواحي، حيث تتكرر فيه الوحدات التي يتشكل فيها الإيقاع بشكل منتظم دون أى اختلاف يُذكَر.
  • النوع الثاني وهو الإيقاع غير الرتيب:
أما هذا النوع من الايقاع تتشابه فيه جميع المسافات التى بينهما حيث تختلف المسافات عن  الوحدات شكلا او حجما أو لونا، أي تنكسر حدة الرتابة فى التنظيم مما يحقق إيقاعا غير رتيب وبناءا عليه تمت تسميته بهذا الاسم.
  • النوع الثالث وهو لإيقاع المتناقص والمتزايد:
وبالنسبة لهذا النوع من الايقاع فتتناقص فيه المساحات تدريجيا مع ثبات المسافات بينها والعكس صحيح أو تتناقص مساحة الوحدات والمسافات معا تناقصا تدريجيا، بينما يحدث العكس فى الإيقاع المتزايد.
  • النوع الرابع وهو الإيقاع الحر:
في هذا النوع من الايقاع تختلف فيه شكل الوحدات والمسافات كل علي حدا عن بعضها اختلافا تاما علي عكس الايقاع الرتيب المذكور بأول الموضوع، وفيه يقوم المصمم بترتيب مفرداته وعناصره وصياغتها لنظم خاصة تقوم عليها نسق التكرار التى يتوقف على ثبات الوحدة او المسافة او كليهما معا ، ويكون للفنان المصمم الحرية الكاملة فى تناول مفرداته المتكررة دون قوالب تنظيمية معينة.

4- التناسب (Proportionality)

مفهوم التناسب يشير إلى أهمية العلاقات بين أجزاء الكيان الواحد على نسب رياضية معينة، والتناسب بهذا الشكل يمكن اعتباره قيمة عددية معبرة عن كيفية تواجد عناصر التصميم داخل الإطار العام له.

حيث يمكن إدراك علاقات التناسب بوضوح بتأمل الطبيعة علي سبيل المثال، ولو نظرنا مثلا لأي شجرة سنلاحظ جذع الشجرة عريض جدا ليتمكن ويقدر علي حمل العصارة إلى باقى أجزاء الشجرة المختلفة، وايضا لتثبيتها على الأرض بشكل قوي وغير هش ونلاحظ ايضا ان الفروع تقل نسبتها كلما قلت طبيعة العمليات التي تقوم بها.

5 - التركيز (Concentricity)


نعلم جميعا أنه يمكن أن يوجد أكثر من عنصر مستخدم في التصميم الواحد، حيث تتدرج أهمية العناصر فهناك عناصر مهمة جدا وهناك اقل اهمية وهناك اقل وهكذا علي هذا المنوال.

يجب أن يُدرَج التركيز بحسب أهمية العناصر.
فمثلاً .. شركة ملابس تروج لثوب جديد الذي بطبيعة الحال يحمل شعارها .. فلماذا يتم تكبير الشعار في التصميم ايضا ؟!

6- التناسق (Coordination)


تُعد الخطوة الأخيرة قبل عرض التصميم هي تناسق العناصر، ففيه تكمن أدق التفاصيل التي تلعب دورا هاما في تحقيق شعور الرضا لدى المشاهد وكما قال الأستاذ "نور حمصي" .. استطيع وصفه على انه ضابط الايقاع في الفرقة الموسيقية، كما تعرفون وضيفة ضابط الايقاع هو ضبط الايقاع في الفرقة الموسيقية وعلى الفرقة أتباع توجيهاته وهذه وضيفة مبدأ التناسق في التصميم فهو يقوم بخلق تناغم جميل في التصميم، حيث أن الهدف من التناسق هو الوصول الى الانسيابية والتوازن في التصميم.
وكل هذا يحقق الجمال ببساطة


هذه النصائح مقدمة من Hussam Semary
reaction: